"تحدثوا مع المصريين قبل فوات الأوان".. أكاديمي إسرائيلي كبير يوجه نصيحة لإسرائيل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/xk3v

شدد رئيس مركز الشرق الأوسط في جامعة تل أبيب عوزي رافي، على ضرورة عودة العلاقات المصرية الإسرائيلية إلى طبيعتها.

وتحدث رافي على إذاعة 103fm الإسرائيلية، عن وضع القتال في غزة والخلاف الحالي مع مصر، مطالبا بعدم الانزلاق نحو وضع تتأزم فيه الأمور أكثر من ذلك وأنه يجب التحدث مع المصريين قبل فوات الأوان.

ووفقا له: "فإن معبر رفح هو شيء مهم بالنسبة للمصريين، وتاريخيا كانت رفح مدينة واحدة تم تقسيمها إلى قسمين بعد اتفاق السلام، وفي نهاية المطاف مصر تحتاج إلى الشعور بالمسؤولية، ومن المعروف أنه في في العشرين سنة الماضية، كل ما دخل إلى أنفاق رفح استخدمته حماس".

وأضاف: "سمعت وزير الخارجية المصري يقول إنه سينظر إلى اتفاق السلام الإسرائيلي على أساس أداء إسرائيل في رفح، هناك بالتأكيد خطوتان يتحرك المصريون في اتجاههما، وهذه هي قصة الدعوى القضائية التي انضمت إليها مصر مع جنوب إفريقيا في لاهاي".

وأضاف أيضا: "هناك مشكلة وتعقيد في هذه المسألة، فإذا تم الكشف عن جميع الأنفاق المحيطة برفح، فإن مسؤولية مصر عن ذلك ستظهر وسينكشف الأمر أيضا، ولذلك أتوقع أن تدخل الولايات المتحدة حينها حتى لا يتأزم الوضع أكثر بين إسرائيل ومصر".

وفي نهاية المحادثة، اختتم عوزي رافي قائلا: "نحن بحاجة إلى معرفة كيفية التحدث مع المصريين، لتنمية العلاقة، ولا أعتقد أن ما فعله الوزير إسرائيل كاتس صحيح، فهو لديه انتقادات كبيرة من المصريين لكن تصريحاته الأخيرة ضدهم لا تساعد في تلطيف الأجواء بل يشعلها، وبالتالي نحن بحاجة للأمريكيين هنا لحل المشكلة بهدوء".

المصدر: إذاعة 103fm الإسرائيلية

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"