الدول الغربية تدرك استحالة تركيع روسيا

أخبار الصحافة

الدول الغربية تدرك استحالة تركيع روسيا
انسخ الرابطhttps://r.rtarabic.com/vct8

كتبت لودميلا بلوتنيكوفا، في "كومسومولسكايا برافدا"، حول خشية السبع الكبار من توجيه ضربة خطيرة لروسيا.

وجاء في المقال: تضمّن جدول الأعمال، في هيروشيما باليابان، اجتماعات ولقاءات بين قادة ما يسمى بمجموعة السبع الكبار التي تضم الولايات المتحدة وكندا وإيطاليا ودول أخرى والاتحاد الأوروبي.

لم تكن هناك مفاجآت. فنصيب الأسد من زمن النقاشات بين رؤساء الدول والحكومات استهلكه الوضع الناشئ في العالم بعد العملية الروسية الخاصة.

حول ذلك، تحدث الخبير العسكري والباحث السياسي إيفان كونوفالوف، على إذاعة "كومسومولسكايا برافدا"، فقال: " تحاول الدول الأوروبية استغلال الوقت لإيجاد صيغة تمكّنها من منع انهيار اقتصاد بلدانها، وتجنّب وضع اقتصادها بشكل نهائي في سكة الحرب، كما تصر الولايات المتحدة. لذلك، عليهم تدبر حيلة. الإعلان عن مساعدة كييف، هذا ما هم على استعداد لفعله. في الواقع، يخرج الجميع بأفضل ما في وسعهم. هذا ملحوظ بشكل خاص في حالة المقاتلات F-16. يتفق الجميع على وجوب تسليمها لأوكرانيا، لكن الجميع يقول: ليس لدينا ما نقدمه منها. أما عملية التفاوض فستبدأ عاجلاً أم آجلاً. لكن من أجل ذلك، ستقوم الولايات المتحدة بعملية تطهير صغيرة في النخبة السياسية في أوروبا. يمكن للبريطانيين دعمهم في ذلك... من الواضح للعيان، رغبة العديد، في كييف وبين السياسيين الغربيين، في حل مسألة الهجوم المضاد. إنهم لا يرون حلاً محددًا للمشكلة. حتى النجاح التكتيكي لن يساعد في حل المهام التي حددوها لأنفسهم. ومهمتهم هي إلحاق هزيمة جدية للغاية بروسيا، أي ضربة خطيرة تزعزع روسيا بالمعنى العسكري والسياسي. لكنهم يفهمون أن هذا مستحيل. لذلك، نشهد تراجعًا في الخطاب".

المقالة تعبر فقط عن رأي الصحيفة أو الكاتب

تويتر RT Arabic للأخبار العاجلة
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بوتين يتقدم بمبادرة لـ"طي صفحة المأساة الأوكرانية"